.
لماذا أوصانا رسول الله "صلى الله عليه وسلم" بالصلاه عليه
14/03/2018
.

إِنَّ اللَّهَ وَمَلاَئِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا *﴾ [سورة الأحزاب]


فالصلاةُ على النَبيّ تكفّرُ بإذن الله ذنبًا عظيمًا وتورِثُ عِزًّا وتَكْريمًا، ومَعْناها: اللّهُمَّ زِدْهُ شَرَفًا وتعظيمًا ورِفْعَةً وَقَدْرًا، وأمَّا التَّسْليمُ فَمَعْناهُ: سَلّمْهُ ممَّا يخافُ على أُمَّتِهِ. فأكثِروا مِنَ الصلاةِ على النبيّ وافعلوا ما نَدَبَكُمْ مَوْلاكُمْ إليهِ تَلْقَوْنَ جَنَّةً ونَعيمًا. فَقَدْ قالَ سيّدُ العالمينَ: «صلُّوا عليَّ فإنَّ صَلاتَكُمْ عليَّ زكاةٌ لَكُمْ واسأَلوا الله . ومن فضل الله علينا بان الصلاه على سيد الخلق تكون كالثمرات التى يتلقفها المؤمن من صلاته على النبى فهى  امتثال أمر الله بالصلاة عليه.وموافقة الملائكة في الصلاة عليه.موافقته سبحانه وتعالى في الصلاة عليه.حصول عشر صلوات من الله تعالى.وان  يكتب له عشر حسنات.وأن يرفع له عشر درجات.كما يمحى عنه عشر سيئات. و ترجى إجابة دعوته.كما  أنها سبب لغفران الذنوب وستر العيوب.وسبب لشفاعته صلى الله عليه وسلم. و سبب لكفاية العبد ما أهمه.ولقضاء الحوائج ولقرب العبد منه صلى الله عليه وسلم.وهى أنها تقوم مقام الصدقة. وسببا لصلاة الله وملائكته على المصلي.و سبب زكاة المصلي والطهارة له.وتبشير العبد بالجنة قبل موته.


والنجاة من أهوال يوم القيامة.وردّه صلى الله عليه وسلم على المصلي عليه.كما انها سبب لطيب المجلس وألا يعود على أهله حسرة يوم القيامة.ولتذكر ما نسيه المصلي عليه صلى الله عليه وسلم.و لنفي الفقر عن المصلي عليه صلى الله عليه وسلم.كما انها تنفي عن العبد اسم البخل إذا صلى عليه عند ذكره صلى الله عليه وسلم.ومن فضلها ايضا نجاته من دعائه عليه برغم أنفه إذا تركها عند ذكره صلى الله عليه وسلم.و أنها تأتي بصاحبها على طريق الجنة وتخطئ بتاركها عن طريقها.كما  أنـها تنجـي من نتن المجلس الذي لا ذكر فيه اسم الله ورسوله صلى الله عليـه وسلم.وتكون ان شاء الله أنها سبب لفوز العبد بالجواز على الصراط.

 

وهى  سبب لتمام الكلام الذي ابتدئ بحمد الله والـصلاة على رسولـه صلى الله علـيه وسلم.كما ستكون سبيلنا لكى  يخرج العبد عن الجفاء بالصلاة عليه صلى الله عليه وسلم.وهى سبب لإلقاء الله تعالى الثناء الحسن على المصلي عليه صلى الله عليه وسلم بين السماء والأرض.ورحمة الله عز وجل.والبركة.ودوام محبته صلى الله عليه وسلم وزيادتها وتضاعفها، وذلك من عقود الإيمان لا يتم إلا به.


ولمحبة الرسول صلى الله عليه وسلم للمصلي عليه صلى الله عليه وسلم. كما أنها من شاء الله  سبب لهداية العبد وحياة قلبه.ووسيلتنا لعرض المصلي عليه صلى الله عليه وسلم وذكره عنده صلى الله عليه وسلم.وتثبيت القدم على الصراط.


وصلى الله عليه وسلم .


رابط دائم:
اهم الاخبار
لَقِيَ سَعِيدَ بْنَ الْمُسَيِّبِ أَبَا هُرَيْرَةَ، فَقَالَ: أَسْأَلُ اللَّهَ أَنْ يَجْمَعَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ فِي سُوقِ الْجَ...
شعبان هو اسم للشهر، وقد سمي بذلك لأن العرب كانوا يتشعبون فيه لطلب المياه، وقيل تشعبهم في الغارات، وقيل لأنه شَعَب أي ظهر بين ...
كل القلوب إلى الحبيب تميل.. ومعي بهذا شاهد ودليل.. أما الدليل فإذا ذكرت محمدًا .. فترى دموع العاشقين تسيل.. هذا رسول الله هذا...
نشرت المواقع الإجتماعية والأخبارية والفضائيات عن الطفلة اليتيمة التى اتحديت ظروفها الصعبة وحفظت كتاب الله والأحاديث واتقنت ال...
يقال أن التحيات ذكرت فى قصة المعراج ، عندما عرج النبي صلى الله عليه وسلم إلى السماء ، ووصل سدرة المنتهى ، أن الرسول صلى الله ...
تحل اليوم ذكرى الإسراء والمعراج، وهي من الذكريات الخالدة في التاريخ الإسلامي، لما مثلته من تحول حقيقي في مسار رسالة الإسلام، ...
الإيميل
الإسم
عنوان التعليق
التعليق