.
"البرامج الاجتماعية الحديثة للإسلام".. في رسالة دكتوراه لـ"نائب مفتي روسيا" تحت رعاية بوتين
محمد الحديدي03/02/2018
ناب مفتي روسيا ولجنة الحكم على رسالة الدكتوراه

عقد المجلس العلمي في الأكاديمية الروسية للاقتصاد الوطني والخدمة الحكومية، تحت رعاية الرئيس فلاديمير بوتين، جلسةً ناقش فيها رسالة الدكتوراه التي أعدها الشيخ روشان رفيق عباسوف، النائب الأول لرئيس مجلس شورى المفتين والإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، بعنوان: "البرامج الاجتماعية الحديثة للإسلام".      

 

وعرض عباسوف، الحاصل على الدكتوراه في العلوم الفلسفية، هدف بحثه أمام أعضاء المجلس العلمي، برئاسة البرفيسور سيميد سيميدوف، وهو أن مسلمي روسيا في ظل المرحلة التنموية الراهنة، في حاجة ماسة إلى تشكيل برامج اجتماعية وتربوية تتطور في ظل ثوابت العقيدة الإسلامية وأحكام المذهب السني، تتكيف مع العالم الحديث؛ لتنشئة فرد مسلم وسطي، يلتزم مبدأ المواطنة والتعايش الفاعل في روسيا، والتي تتكون من 160 قومية من جميع الأديان، يشكل المسلمون منها 50 قومية.

 

وأوضح النائب الأول لرئيس مجلس شورى المفتين، أن من أهداف هذه الدراسة التعرف على تفاصيل المواقف الاجتماعية والعقائدية الحديثة للإسلام، وتسليط الضوء على مجالاتها ذات الأولوية، لتأكيد مبادئ المساواة والأخوة بين المسلمين وغير المسلمين في الأمة الروسية، وتأكيد أن الإسلام ـــ بوصفه دين السلام والانسجام والعدالة ـــ يرفض جميع أشكال الإرهاب والتطرف، ويحترم الإنسان وحياته الشخصية والاجتماعية، مهما كانت عقيدته، ويدين المتمسحين بالإسلام، المتسترين اليوم خلف الإيديولوجيات السياسية؛ مما يلحق ضررًا بالغًا بالشريعة الإسلامية السمحاء، باعتبارها دينًا عالميًا عظيمًا.

 

ويشير الدكتور روشان إلى أنه ينبغي توجيه الجهود نحو التنفيذ العملي للأحكام الشرعية المعتمدة، والنظر إلى المبادئ الإسلامية الاجتماعية كأداة لتطوير واستخدام الإمكانات الإيجابية للإسلام في روسيا، مفترضًا بأن المنظمات الدينية في أنشطتها ستطبق عمليًا تلك المبادئ لمواءمة علاقات أتباع الإسلام مع المجتمع والدولة وممثلي وجهات النظر العالمية الأخرى.

 

وقد قام معهد الاستشراق التابع لأكاديمية العلوم الروسية بدراسة البحث وأقره ثم رفعه إلى المجلس العلمي للمناقشة، وبعد التصويت قرر السادة العلماء بالأكاديمية الروسية للاقتصاد الوطني والخدمة الحكومية التابعة لرئيس روسيا الاتحادية، بالإجماع، منح الشيخ روشان رفيق عباسوف درجة الدكتوراه في العلوم الفلسفية.

 

وأعرب الشيخ الدكتور روشان رفيق عباسوف، عن شكره وامتنانه وتقديره للسادة العلماء أعضاء المجلس العلمي، وللسيد البرفسور سيميد سيميدوف، وتقدم بجزيل الشكر والامتنان لسماحة المفتي الشيخ راوي عين الدين رئيس مجلس شورى المفتين لروسيا، رئيس الإدارة الدينية لمسلمي روسيا الاتحادية، على دعمه وتشجيعه ومساندته خلال فترة الدراسة في مرحلة الدكتوراه وإعداد هذه الأطروحة.

روشان عباسوف

روشان عباسوف يعرض رسالته للدكتوراه


رابط دائم:
اهم الاخبار
الصلاة تقضى على الإجهاد البدني والقلق، لما للعوامل الدينية من تأثير على الصحة النفسية، وهى أيضًا علاج فعّال للخلل العصبي والع...
قد تفصل المسافات أو الظروف بيننا في الدنيا.. ولكن تتلاقى أرواحنا في طاعةٍ للمولى سبحانه وتعالى.. وتتشابك أيدينا بخير نقدمه لل...
هناك قصص حب رائعة لا تفتر ولا تتغير أو تتبدل، فليس هناك أجمل من قصة الحب التي تنشأ بين العبد وربه... فيها أحبَّ الله عبده ...
إن التراحم والأخوة في الله هي طريق إسعاد البشرية بوجه عام؛ لذلك لا يتصور للجماعة المسلمة أن تقوم أو يشتد عودها بدونها، قال تع...
لما نزل المطر مرة، خرج النبي صلى الله عليه وسلم من المنزل، وكشف عن رأسه ليُصيبه المطر، وأخذ يمسح رأسه بما أصابه ويقول: "إنه ح...
مع اقتراب يوم "عيد الحب" - الذي يوافق الأربعاء المقبل - كثير ما يسأل الشباب هذا السؤال: هل الحب بين الفتيات والشباب قبل الزوا...
الإيميل
الإسم
عنوان التعليق
التعليق