.
عمل درجته أفضل من الصيام والصلاة والصدقة!!
14/06/2018
.

كثيرة هي الأعمال الصالحة؛ وهذا من رحمة الله علينا، وكل منا يسارع إلى العمل الصالح، وتتفاوت الأعمال في درجاتها، ويقول "صلى الله عليه وسلم": (إنما الأعمال بالنيات.....).

 

إن أعمال البر قد تفضل بعضها بعضًا في أوقات، وإن الشهور بعضها أفضل من بعض، والعمل في بعضها أفضل من بعض.

 

الإصلاح بين المتخاصمين له درجة لا يعلمها الكثير من الناس إلا أن رسول الله "صلى الله عليه وسلم" ذكر فى أحاديثه الفضل العظيم لمن يقوم بالمصالحة بين متخاصمين.  

 

عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله "صلى الله عليه وسلم": "ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصلاة والصدقة؟ قالوا: بلى، قال: إصلاح ذات البين، وفساد ذات البين الحالقة". صححه الألباني


 والإصلاح بين الناس معدود في الصدقات؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله "صلى الله عليه وسلم: ((كل سُلَامَى من الناس عليه صدقةٌ، كل يومٍ تطلع فيه الشمس: تعدل بين اثنين صدقةٌ، وتعين الرجل في دابته فتحمله عليها أو ترفع له متاعه صدقةٌ، والكلمة الطيبة صدقةٌ، وبكل خطوةٍ تمشيها إلى الصلاة صدقةٌ، وتميط الأذى عن الطريق صدقةٌ))؛ رواه البخاري ومسلم.

 

 قال النووي رحمه الله تعالى: (ومعنى تعدل بينهما تصلح بينهما بالعدل).

 وروى البخاري رحمه الله تعالى في صحيحه: (أن أهل قباء اقتتلوا حتى تراموا بالحجارة، فأخبر رسول الله  ذلك، فقال: "اذهبوا بنا نصلح بينهم").

ومن الأعمال التي لها فضل عظيم  صلة من قطعك، روى البخاري عن عبدالله بن عَمْرٍو رضي الله عنهما أن النبي قال: «لَيْسَ الوَاصِلُ بِالْمُكَافِئِ، وَلَكِنِ الوَاصِلُ الَّذِي إِذَا قُطِعَتْ رَحِمُهُ وَصَلَهَا ».

وروى مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه، أَنَّ رَجُلًا قَالَ: "يَا رَسُولَ اللهِ إِنَّ لِي قَرَابَةً أَصِلُهُمْ وَيَقْطَعُونِي، وَأُحْسِنُ إِلَيْهِمْ وَيُسِيئُونَ إِلَيَّ، وَأَحْلُمُ عَنْهُمْ وَيَجْهَلُونَ عَلَيَّ. فَقَالَ: «لَئِنْ كُنْتَ كَمَا قُلْتَ، فَكَأَنَّمَا تُسِفُّهُمُ الْمَل، وَلَا يَزَالُ مَعَكَ مِنَ اللهِ ظَهِيرٌ عَلَيْهِمْ مَا دُمْتَ عَلَى ذَلِكَ»"، الْمَلَّ هو: الرماد الحار.


رابط دائم:
اهم الاخبار
كان رسول الله "صلى الله عليه وسلم" مساعدا ومحبا ومرحا مع أهل بيته مع أمهات المسلمين فلنأخذ منه عبرة في معاملاتنا داخل بيوتنا ...
تنتشر في تلك الفترة أدعية النجاح والامتحانات أو الاستذكار فنعرض ما ذكر عن آراء علماء الدين في شرعها والأدعية المستحبة من الأح...
نعيش هذه الأيام أجواءً متقلبة من رياح شديدة وأمطار ورعد وبرق، وهناك آداب وأحكام كثيرة عرفناها من نبينا تتعلق بهذه الظواهر من ...
لم يصرح القرآن الكريم باسم امرأة غير مريم!! ترى ما الحكمة من وراء ذلك؟! والأغرب أنه جاء 30 مرة وليس مرة واحدة!!
تتضمّنُ اللغةُ العربيةُ العديد من المفردات والكلمات، بحيثُ نجد أنّ لكلّ مفردة معنىً ودلالةً معينة، تختلفُ في السياق الذي توضع...
حقيقة هامة و هي أن الوجه مرآة النفس و أنه يمكن للإنسان أن يعرف حالة صاحبه بمجرد النظر إلى وجهه و ذلك بنص الآية الكريمة :( تعر...
الإيميل
الإسم
عنوان التعليق
التعليق