.
هل النواح والبكاء يضران الميت؟
أميرة شبل27/05/2017
.
جاء في السيرة النبوية والأحاديث نهي الرسول "صلى الله عليه وسلم" عن الندب والنياحة وشق الثياب ولطم الخدود وما أشبه ذلك، لأنه يعذب به الميت فى قبره.
 
- فثبت في الصحيحين عن ابن مسعود أن النبي "صلى الله عليه وسلم" قال: ليس منا من لطم الخدود وشق الجيوب ودعا بدعوى الجاهلية. 
 
- وثبت عن رسول الله "صلى الله عليه وسلم" أنه لعن النائحة والمستمعة.
- وصح عنه أيضًا أنه قال:  إن الميت يعذب في قبره بما يناح عليه، وفي لفظ:  إن الميت ليعذب ببكاء أهله عليه، والمراد بالبكاء هنا النياحة.
 
أما البكاء بدمع العين من دون نياحة فلا حرج فيه؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم لما مات ابنه إبراهيم:  العين تدمع والقلب يحزن ولا نقول إلا ما يرضي الرب، وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون.
 
- وقوله "صلى الله عليه وسلم":  إن الله لا يعذب بدمع العين ولا بحزن القلب، وإنما يعذب بهذا أو يرحم، وأشار إلى لسانه  عليه الصلاة والسلام.
 
وبالله التوفيق و"صلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم".
 
المصدر : اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

رابط دائم:
اهم الاخبار
فى السنة الأولى من الهجرة زواج الرسول "صلى الله عليه وسلم" من السيدة عائشة وفى السنة الثالثة من الهجرة غزوة أحد والتى فقد فيه...
من صام رمضان ثم أتبعه بست من شوال كان كصيام الدهر" رواه مسلم في كتاب الصيام بشرح النووي (8/56)، يعني: صيام سنة كاملة
صلة الأرحام والإحسان إلى الأقارب في العيد أمر يحبه الله جل وعلا، قال تعالى: "وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئاً...
كان الحبيب محمدا يحيي ليلة العيد بزيادةقرب من الله عز وجل ويقول:من قام ليلتي العيدين لله محتسبا لم يمت قلبه يوم تموت القلوب..
يبدأ الناس بتبادل الزيارات للتهنئة بمقدمه السعيد ويتخلل ذلك تقديم أنواع مختلفة من الحلويات، ثم تكثر العزائم المليئة بمختلف صن...
عن فرحة عيد الفطر وآدابه، سيكون حديثنا مع الشيخ سالم عبدالجليل في الحلقة التاسعة والعشرين من "طاقة نور".
الإيميل
الإسم
عنوان التعليق
التعليق