.
"الطيب" يفتتح مؤتمر "الحرية والمواطنة".. وانطلاق إعلان الأزهر للتعايش "الإسلامي - المسيحي" الثلاثاء
محمد السيد25/02/2017
.

يفتتح فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف رئيس مجلس حكماء المسلمين، وقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية يوم الثلاثاء المقبل المؤتمر الدولي (الحرية والمواطنة والتنوع والتكامل)، والذي يعقده الأزهر الشريف ومجلس حكماء المسلمين تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وبمشاركة وفود من أكثر من 50 دولة.

 

وأوضحت مشيخة الأزهر في بيان اليوم السبت، أن المؤتمر سيستمر يومين، وسيناقش الأبعاد المشرقية والعالمية للتجربة العربية الإسلامية والمسيحية في العيش المشترك والمتنوع، وقضايا هذا العيش ومشكلاته وتحدياته؛ وذلك للنظرِ في الإمكانات المتجددة للحاضر والمستقبل، والعملِ معًا على التفكيرِ بعقد توافقي جامع ومتكافئ يتمتع بمقتضاه الجميع بالحرية والمسئولية والانتماء الحر، والحقوقِ الأساسية، والرؤية الواعدة للمستقبل.

 

ومن المقرر أن يصدر عن المؤتمر "إعلان الأزهرِ للعيش الإسلامي - المسيحي المشترك"، والذي يقتضي العيش معًا في ظل المواطنة والحرية والمشاركة والتنوع، وهي الرسالة التي يوجهها الأزهر ومجلس حكماء المسلمين، ورؤساء الكنائس الشرقية، وكذلك علَماء الدين ورجاله، وأهل الرأي والخبرة والمسئولية إلى جميع الشعوب وصناع القرار فيها.


رابط دائم:
اهم الاخبار
كان رسول الله "صلى الله عليه وسلم" مساعدا ومحبا ومرحا مع أهل بيته مع أمهات المسلمين فلنأخذ منه عبرة في معاملاتنا داخل بيوتنا ...
تنتشر في تلك الفترة أدعية النجاح والامتحانات أو الاستذكار فنعرض ما ذكر عن آراء علماء الدين في شرعها والأدعية المستحبة من الأح...
نعيش هذه الأيام أجواءً متقلبة من رياح شديدة وأمطار ورعد وبرق، وهناك آداب وأحكام كثيرة عرفناها من نبينا تتعلق بهذه الظواهر من ...
لم يصرح القرآن الكريم باسم امرأة غير مريم!! ترى ما الحكمة من وراء ذلك؟! والأغرب أنه جاء 30 مرة وليس مرة واحدة!!
تتضمّنُ اللغةُ العربيةُ العديد من المفردات والكلمات، بحيثُ نجد أنّ لكلّ مفردة معنىً ودلالةً معينة، تختلفُ في السياق الذي توضع...
حقيقة هامة و هي أن الوجه مرآة النفس و أنه يمكن للإنسان أن يعرف حالة صاحبه بمجرد النظر إلى وجهه و ذلك بنص الآية الكريمة :( تعر...
الإيميل
الإسم
عنوان التعليق
التعليق