.
فضل الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم
أحمد صبحي03/11/2016
فضل الصلاة على النبى

"صلُّوا واجتَهِدوا ، ثمَّ قولوا : اللَّهمَّ بارِكْ على مُحمَّدٍ وعلى آلِ محمَّدٍ ، كَما بارَكْتَ على إبراهيمَ إنَّكَ حَميدٌ مَجيدٌ" .. هكذا قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

 

أن عبدَ الحميدِ بنَ عبدِ الرَّحمنِ ، دعا موسَى بنَ طلحةَ حينَ عرَّسَ علَى ابنِهِ ، فقالَ : يا أبا عيسَى ، كيفَ بلغَكَ في الصَّلاةِ على النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ؟ فقالَ موسَى : سأَلتُ زيدَ بنَ خارجةَ عنِ الصَّلاةِ على النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، فقالَ زيدٌ : إنِّي سأَلتُ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ نَفسي : كيفَ الصَّلاةُ عليكَ ؟ قالَ : صلُّوا واجتَهِدوا ، ثمَّ قولوا : اللَّهمَّ بارِكْ على مُحمَّدٍ وعلى آلِ محمَّدٍ ، كَما بارَكْتَ على إبراهيمَ إنَّكَ حَميدٌ مَجيدٌ

الراوي: خالد بن سلمة المخزومي المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 3/162
صحيح

 

كنتُ أُصلِّي والنبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ، وأبو بكرٍ ، وعمرُ معه ، فلما جلستُ بدأتُ بالثَّناءِ على اللهِ ، ثم الصلاةُ على النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ، ثم دعوتُ لنفْسي ، فقال النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ : ( سَلْ تُعطَهْ . سَلْ تُعطَه )

الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: الترمذي - المصدر: سنن الترمذي - الصفحة أو الرقم: 593
صحيح

 

كتب الله له بها عشرة حسنات [في حديث الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم]

الراوي: عبدالرحمن بن عوف المحدث: علاء الدين مغلطاي

- المصدر: شرح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 3/518
سند جيد صحيح


رابط دائم:
اهم الاخبار
قمعت قوات الاحتلال ظهر اليوم المصلين عند مدخل بيت لحم الشمالى خلال أداء صلاة الجمعة، تضامنًا مع المسجد الأقصى.
كثير منا يعيش في قلق دائم وحزن مستمر؛ وذلك راجع لسبب واحد؛ ألا وهو عدم معرفة الله حق المعرفة، وعدم الإيمان بقضائه وقدره، وعدم...
معظم وسائل الإعلام عند حديثها عن المسجد الأقصى تبرز صورة قبة الصخرة.
سمى أبا هريرة لانه كان يرعى غنم أهله، وكانت له هريرة صغيرة، فكان يضعها بالليل في شجر، فإذا كان النهار ذهبت بها معي، فلعبت بها...
قال النبي فيما يرويه عن ربه: "يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفروني أغفر لكم"، فالاستغفار هو ...
سألتها يومًا: من أنت؟ وماذا تريدين؟ وماذا تحملين في جعبتك؟ وهل تضمرين لي خيرًا أم شرًا؟
الإيميل
الإسم
عنوان التعليق
التعليق