.
عمل درجته أفضل من الصيام والصلاة والصدقة!!
14/06/2018
.

كثيرة هي الأعمال الصالحة؛ وهذا من رحمة الله علينا، وكل منا يسارع إلى العمل الصالح، وتتفاوت الأعمال في درجاتها، ويقول "صلى الله عليه وسلم": (إنما الأعمال بالنيات.....).

 

إن أعمال البر قد تفضل بعضها بعضًا في أوقات، وإن الشهور بعضها أفضل من بعض، والعمل في بعضها أفضل من بعض.

 

الإصلاح بين المتخاصمين له درجة لا يعلمها الكثير من الناس إلا أن رسول الله "صلى الله عليه وسلم" ذكر فى أحاديثه الفضل العظيم لمن يقوم بالمصالحة بين متخاصمين.  

 

عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله "صلى الله عليه وسلم": "ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصلاة والصدقة؟ قالوا: بلى، قال: إصلاح ذات البين، وفساد ذات البين الحالقة". صححه الألباني


 والإصلاح بين الناس معدود في الصدقات؛ فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله "صلى الله عليه وسلم: ((كل سُلَامَى من الناس عليه صدقةٌ، كل يومٍ تطلع فيه الشمس: تعدل بين اثنين صدقةٌ، وتعين الرجل في دابته فتحمله عليها أو ترفع له متاعه صدقةٌ، والكلمة الطيبة صدقةٌ، وبكل خطوةٍ تمشيها إلى الصلاة صدقةٌ، وتميط الأذى عن الطريق صدقةٌ))؛ رواه البخاري ومسلم.

 

 قال النووي رحمه الله تعالى: (ومعنى تعدل بينهما تصلح بينهما بالعدل).

 وروى البخاري رحمه الله تعالى في صحيحه: (أن أهل قباء اقتتلوا حتى تراموا بالحجارة، فأخبر رسول الله  ذلك، فقال: "اذهبوا بنا نصلح بينهم").

ومن الأعمال التي لها فضل عظيم  صلة من قطعك، روى البخاري عن عبدالله بن عَمْرٍو رضي الله عنهما أن النبي قال: «لَيْسَ الوَاصِلُ بِالْمُكَافِئِ، وَلَكِنِ الوَاصِلُ الَّذِي إِذَا قُطِعَتْ رَحِمُهُ وَصَلَهَا ».

وروى مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه، أَنَّ رَجُلًا قَالَ: "يَا رَسُولَ اللهِ إِنَّ لِي قَرَابَةً أَصِلُهُمْ وَيَقْطَعُونِي، وَأُحْسِنُ إِلَيْهِمْ وَيُسِيئُونَ إِلَيَّ، وَأَحْلُمُ عَنْهُمْ وَيَجْهَلُونَ عَلَيَّ. فَقَالَ: «لَئِنْ كُنْتَ كَمَا قُلْتَ، فَكَأَنَّمَا تُسِفُّهُمُ الْمَل، وَلَا يَزَالُ مَعَكَ مِنَ اللهِ ظَهِيرٌ عَلَيْهِمْ مَا دُمْتَ عَلَى ذَلِكَ»"، الْمَلَّ هو: الرماد الحار.


رابط دائم:
اهم الاخبار
صيام الستة من شوال سنة لما ثبت عن أبي أيوب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (‏من صام رمضان ثم أتبعه ستا من...
عندما يهل علينا شهر ذي الحجة‏,‏ تحل علينا النفحات والبركات‏,‏ ويحدونا الشوق والحنين إلي زيارة البيت الحرام‏..‏ تهفو النفوس وت...
غدًا هو أول الأيام البيض، وصيام الثلاثة البيض سنة مؤكدة عن النبي "صلى الله عليه وسلم" وصيامها كصيام الدهر كله.
نودع رمضان بحزن على فراقه وفرحة لاستقبال العيد.. ففى آخر أيام رمضان فرض زكاة رمضان الذى أوصانا بها رسول الله وما قاله الرسول ...
تختلف العادات والتقاليد من بلد لآخرى فى استقبال العيد، ولكن الذى يرجى اتباعه هو سنة نبينا محمد "صلى الله عليه وسلم" فى شرعية ...
من اهم الاحداث الاسلامية فى يوم التاسع والعشرين من شهر رمضان فرض الزكاة وصلاة العيد عام 2هـ، بناء مدينة القيروان فى عهد عقبة ...
الإيميل
الإسم
عنوان التعليق
التعليق