.
7 اغسطس 2018
أنواع المواقيت نوعان‏( زمانية ومكانية‏) فالزمانية للحج خاصة، أما العمرة فليس لها زمن معين ، المكان حسب المسافرين من البلاد المختلفة وهى خمس أماكن...
1 اغسطس 2018
اكثر من عشرون اعتقاد وتصرف يعتقد انه يجوز اداؤه اثناء الحج او العمرة ولابد من الاحتراس فى فعلهم
31 يوليو 2018
الكعبة المشرفة .. هي بيت الله فى الأرض .. إليها تتعلق عيون التائبين .. وعلى أرضها وحولها تسجد أجساد العابدين .. وفوقها تحلق قلوب المحبين العاشقين لخالقهم ..
29 يوليو 2018
الأدعية والأذكار المسحبة عند دخول مكة والمسجد الحرام ..
29 يوليو 2018
كل عام نسارع بذبح الأضحية دون أن نعلم المفهوم الكامن فى التضحية مرددين القصة الشهيرة عن الفداء غير مدركين المفهوم الغائب فى التضحية، وهو فى ظنى أن الحقيقة الإيمانية لا تتكامل فى نفس المؤمن إن لم ترافقها التضحية بالغالى والنفيس؛ فإبراهيم عليه السلام الذى ألح فى الدعاء إلى ربه طلبا للولد بعد انقطاع أسباب الإنجاب من طرفيه "الوالد لسنه، والوالدة لعقمها وسنها".
29 يوليو 2018
كل ما يحدث من ظواهر كونية حولنا يجعلنا نتفكر ونتدبر فيا ترى ما العبرة من كسوف الشمس وخسوف القمر؟!
25 يوليو 2018
يرجع تاريخ مهنة السقاية والرفادة لعهد عبد المطلب بن هاشم جد النبي "صلى الله عليه وسلم" وورث هذه المهنة لخدمة حجاج بيت الله الحرام جيلًا بعد جيل، إلى أن انفصلت السـقاية عن الرفادة فأصبحت السقاية لطائفة الزمازمة والرفادة لطائفة المطوفين.
22 يوليو 2018
"والفجر.وليال عشر.والشفع والوتر.والليل إذا يسر" كل هذه إقسامات بالفجر، وليال عشر، والشفع والوتر، والليل إذا يسر، خمسة أشياء أقسم الله تعالى بها، الأول: الفجر "والفجر" هو النـور الساطـع الذي يكون في الأفق الشرقي قرب طلوع الشمس، وبينـه وبين طلوع الشمس ما بين ساعة واثنتين وثلاثين دقيقة، إلى ساعة وسبع عشرة دقيقة، ويختلف باختلاف الفصول، فأحياناً تطول الحصة ما بين الفجر وطلوع الشمس، وأحياناً تقصر..
19 يوليو 2018
ذكر فى القرآن الكريم تشبيه الحياة الدنيا بالماء فى سورتين هما سورة يونس وسورة الكهف .. قوله تعالى {وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيماً تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ } الكهف: من الآية45
19 يوليو 2018
إنّ ليلة الجُمعة تمتاز على سائر اللّيالي سموّاً وشرفاً .. ففيها الخير والبركة، وفيها الرحمة والمغفرة، ماعلينا إلا أن نغتنمها ونحييها بالطاعة والذكر، كما علمنا نبينا محمد "صلى الله عليه وسلم" لننال الثواب الكبير الذى أعده الله لنا.
 
    
2